آية الله السيد محمد بن سلطان كلانتر عليه الرحمة

آية الله السيد محمد بن سلطان كلانتر عليه الرحمة

(1335هـ – 1420هـ)

اسمه ونسبه:

هو السيد محمد بن سلطان بن مصطفى الموسوي المدعو بالكلانتر ، يمتد نسبه إلى الإمام موسى بن جعفر عليه السلام .

 

ولادته:

وُلِد سماحته في يوم عيد الأضحى سنة 1335 للهجرة في مدينة النجف الأشرف .

 

نشأته ودراسته:

نشأ السيد عليه الرحمة وترعرع في بيت علم وفقه وتقوى وتربى تربية إسلامية قويمة في أجواء القداسة بجوار مولى الموحدين أمير المؤمنين سلام الله عليه . فوالدة السيد سلطان كان من اسرة عريقة فيها العلماء والعرفاء ، ووالدته العلوية كريمة السيد محمود المرعشي من احفاد السيد الشهيد نور الله المرعشي المعبر عنه بـ( الشهيد الثالث ) . 

درس السيد عليه الرحمة المقدمات والسطوح العالية تتلمذ مدة من الزمان على يد كبار علماء النجف الأشرف كالشيخ صدر البادكوي وغيره من العلماء ، وقد حصل على عدة إجازات علمية في الاجتهاد فكان أولها في عام 1362هـ .

وفي سنة 1382هـ أسس السيد عليه الرحمة ” جامعة النجف الدينية ” والتي تعتبر أكبر مدارس النجف الأشرف على الإطلاق تحتوي على مكتبة كبيرة مكونة من طابقين ومسجداً كبيراً .

 

من أساتذته:

1- الشيخ صدرا البادكوبي .

2- السيد عبد الهادي الشيرازي .

3- السيد أبو القاسم الخوئي .

 

من مؤلفاته:

* كتاب البداء عند الشيعة الأمامية .

* كتاب دراسات في أصول الفقه ، وهو مكون من أربع أجزاء .

* كتاب التحقيق والتعليق على شرح اللمعة الدمشقية ، وهو مكون من عشرة أجزاء .

* التحقيق والتعليق على كتاب المكاسب للشيخ الاعظم الانصاري .

* كتاب الارث .

* كتاب الزكاة .

* تحقيق وتعليق كتاب جامع السعادات للمولى محمد مهدي النراقي .

 

وفاته:

وبعد مسيرة طويلة حافلة اجاب داعي ربه الكريم في ليلة الجمعة الثاني من شهر رمضان المبارك من عام 1420هـ وهو متوجه إلى صلاة الجماعة ودُفِن في المقبرة الخاصة في جامعة النجف الدينية والتي أعدها لنفسه في حياته .

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أنظر/ 

1- مجلة النجف الأشرف ، العدد 37 ، تحقيق بعنوان ” جامعة النجف الدينية – مؤسسة علمية وجامعة اسلامية كبيرة ” ، للاستاذ/ كريم الطائي .

2- تقويم الرضا .

تعليقان 2 على (آية الله السيد محمد بن سلطان كلانتر عليه الرحمة)

  1. احمد الموسوي اليعقوبي:

    جامعة النجف الدينيه هي من اهم المؤسسات الدينيه التي لها الدور الكبير في نشر علوم محمد وال محمد ص وانشاء الله باقيه الى ظهور الامام المنتظر عج تغمد الله روح سيدنا واستاذنا السيد محمد كلانتر رض \ احمد الموسوي اليعقوبي

  2. محمد تقي الحجار:

    جامعة النجف الدينية مؤسسة ذات واقع ديني لصنع الإنسان الذي أراده آل محمد عليهم السلام ، ولهذا بقت وستبقى عامرة حتى ظهور حجة الله الباهرة (عج) ، وسر بقائها هو ما يحمله مؤسسها (قده) من سمات وخلق آل محمد عليهم السلام ، وهذا ما لمسناه منه (قده) بالإضافة الى انه كان أبا لكل الطلبة ، أبا بمعنى الكلمة فربما يرعاهم ويهتم لهم اكثر مما يهتم لصلبه . كان له درسان عامان لكل طلبة الجامعة واساتذتها ، الأول في التاريخ الإسلامي والثاني في الاخلاق ، فكان من خلالهما يبني شخصية ونفسية الطالب لبنة ، لبنة ومن لا تثبت له لبنة لا يكون له استقرار وثبات في ارض الجامعة ، بل الحوزة العلمية ، وقد شاهدنا الكثير منهم وذلك سرّ بناء العارفين لصنع النفوس الولوية . فسلام عليه يوم ولد ويوم مات ويوم يبعث حيا.


أكتب تعليقاً